خرید انواع کتاب قرآن و مفاتیح الجنان با بالاترین تخفیف + طراحی یادبود رایگان حتماً ببینید

ادبیات فارسی

ادیان و مذاهب

اصول دین و اعتقادات

اهل بیت (ع)

سبک زندگی

قرآن

کودک و نوجوان

علوم و فنون

حوزه علمیه

احادیث | ادعیه | زیارت


دراسات موجزه فی الخیارات و الشروط: دراسه موضوعیه میسره علی ضوء الکتاب و السنه

چاپخانه :

امیران

مولف (پدیدآور) :

آیت الله العظمی جعفر سبحانی تبریزی


قیمت پشت جلد: 28600 ریال تاریخ بروزرسانی: بیش از شش ماه پیش

توضیحات

العبادات بما انها امور توقيفية، و لم يغول أمرها إلي الانسان، و ليس له فيها أي صنع، لا محيص للفقيه في استنباط أحكامها عن السير وراء النصوص، و عدم الخروج عنها قيد شعرة، و الإفتاء حسب شمول النصوص للمورد و عدم شموله، والإمعان في لسان الدليل و ملاحظة مقدار سعته وضيقه. و اما المعاملات فيها أنها اُمور عقلانية ، فهي اُمور عرفية قبل ان تكون شرعية، فلا محيص للفقيه وراء مطالعة الدروس عن الإمعان في الاتكازات العرفية، و ما هو المعتي عند العرف و ما ليس كذلك. و قد أوضح المصفف في هذا الكتاب. انّ صحة المعاملة رهن دعامتين: الأولي: كون المعاملة عرفية عقلانية، تدور عليها رحي معاشهم و حياتهم الاجتماعية الثانية: عدم ورود نهي من الشارع عنها علي نحو العموم أو الخصوص و احراز كلا الأمرين كاف في الحكم بصحة المعاملة، و دخولها تحت العمومات، من غير حاجة الي اخراج النفس و إتعابها، و ادخال المعاملات المستحدثة تحت العناوين الموجودة في الكتب الفقهية.

سبد خرید این کتاب فعلاً فعال نیست

سعی می کنیم این کتاب رو در اسرع وقت موجود کنیم

از این که با شکیبایی همراه ما هستید از شما متشکریم

ارسال به سراسر ایران
تضمین رضایت



كلمة‌ الناشر
المقدمة
الفهرس العام للكتاب
تمهيد
الخيار لغة و اصطلاحا
الأصل في العقود، اللزوم
المقصد الأول
الخيارات العامة
و فيه فصول
الفصل الأول: خيار الشرط
الدليل علي هذا النوع من الخيار و من الأجبار العامة و الخاصة
الخيار المتصل بالعقد و المنفصل عنه
بيع الخيار و مايراد منه
الدليل علي صحة هذا النوع من البيع
الفصل الثاني: خيار تخلف الشرط
الفرق بين الشرط الأصولي و الشرط الفقهي
الايعاز إلي شروط صحة الشرط
الفصل الثالث: خيار الغبن
أدلة خيار الغبن
الأول: بناء العقلاء
الثاني: قاعدة‌ لاضرر
الثالث: النهي عن أكل المال بالباطل
الرابع: الاستدلال بالروايات
شرائط خيار الغبن
الأول: عدم علم المغبون بالقيمة
ما هو الملاك في القيمة؟
الثاني: كون التفاوت فاحشا
مسقطات خيار الغبن
الأول: الأسقاط بعد العقد و بعد ظهور الغبن
الثاني: الإسقاط بعد العقد و قبل ظهور الغبن
الثالث: الإسقاط في متن العقد
الرابع: تصرف المغبون فيما اشتري بعد علمه بالغبن
هل خيار الغبن فوي أم لا؟
عدم اختصاص خيار الغبن بالبيع
الفصل الرابع: خيار العيب
تعريف العيب عند المشهور
اقتضاء العقد السلامة لوجوه ثلاثة
حكم ظهور العيب
ما هو مختار المشهور في خيار العيب؟
الاستدلال علي قول المشهور (جواز أخذ الأرش)
ظهور العيب كاشف عن وجود الخيار لا شرط شرعي له
عمومية خيار العيب للثمن
مسقطات خيار العيب
الأول: إنشاء السقوط قولا أو فعلا
الثاني: اشتراط الإسقاط في متن العقد
الثالث: التصرف المغير في المعيب
الرابع: تلف العين
الخامس: حدوث العيب بعد العقد
تبعض الصفقة من موانع الرد
لزوم الربا من موانع أخذ الأرش
ما يممنع عن الرد و الأرش معا
الأرش و كيفية تقديره
إشكال و إجابة
الفصل الخامس: خيار تبعض الصفقة
أدلة خيار تبعض الصفقة
الفصل السادس: خيار الرؤية
شرائط خيار الرؤية
الدليل علي صحة العقد مع خيار الرؤية
بماذا ترفع الجهالة
أخذ الأرش
الدليل علي جواز أخذ الأرش
خيار الرؤية فوري أو لا؟
مستقطات خير الرؤية
الأول: التسامح في الإعمال علي القول بالفورية
الثاني: الإسقاط القولي بعد الرؤية
الثالث: التصرف بعد الروية
الرابع: إسقاطه باللفظ بعد العقد قبل الرؤية
الخامس: إسقاطه في متن العقد
خيار الرؤية من الخيارات العامة
المقصد الثاني
الخيارات الخاصة بالبيع
و فيه فصول
الفصل الأول: خيار المجلس
ثبوت خيار المجلس للوكيل
ثبوت خيار المجلس للموكل
هل يثبت الخيار إذا كان العاقد واحدا؟
خيار المجلس و سائر العقود اللازمة
خيار المجلس و بيع الصرف و السلم
مسقطات خيار المجلس
الأول: اشتراط سقوطه في نفس العقد
الثاني: الإسقاط بعد العقد
الثالث: الافتراق
الرابع: التصرف في المثمن أو الثمن
الفصل الثاني: خيار الحيوان
في اختصاص خيار الحيوان بالمشتري وعدمه
حجة القول باختصاصه بالمشتري
حجة القول بثبوته للمتبايعين
حجة‌ القول بثبوته لصاحب الحيوان مطلقا
حصيلة البحث
مبدأ خيار الحيوان
في مسقطات خيار الحيوان
التصرف مسقط و إن كان المتصرف جاهلا بالخيار
الفصل الثالث: خيار التأخير
شروط خيار التأخير الأربعة
1. عدم قبض المبيع
2. عدم قبض الثمن
3. تأخير الثمن ثلاثة أيام
4. أن يكون المبيع عينا أو شبهها
مستقطات خيار التأخير
لو اشتري ما يفسد من يومه
المقصد الثالث
اقسام الشروط
شرط الفعل
شرط الوصف
شرط النتيجة
أقسام شرط النتيجة
ما هي الضابطة لتمييز القسمين؟
المقصد الرابع
شروط صحة الشرط
و فيه فصول
الفصل الأول: القدرة علي أنجاز الشرط
الفصل الثاني: كون الشرط سائغا في نفسه
الفصل الثالث: كون الشرط عقلائيا
الفصل الرابع: عدم كونه مخالفا للكتاب و السنة
ما هو الميزان لتمييز المخالف عن الموافق؟
اشتراط ما يخالف الحكم الوضعي
اشتراط ما يخالف الحكم التكليفي
حصيلة‌ البحث
الفصل الخامس: عدم كونه مخالفا لمقتضي العقد و أقسام المخالفة
1. ما يكون مخالفا لما هية العقد
2. ما يكون مخالفا لمنشئه
3. ما يكون مخالفا لأثره العرفي
4. ما يكون مخالفا لإطلاق العقد
ما هو الدليل علي بطلان الشرط المنافي؟
الفصل السادس: انتفاء‌الجهالة
الفصل السابع: عدم استلزمه المحال
الفصل الثامن: الالتزام بالشرط في متن العقد
الفصل التاسع: تنجيز الشرط
المقصد الخامس
في أحكام الشروط
1. صحة الاشتراط في العقود
2. وجوب الوفاء بالشرط
3. جواز إجبار المشروط عليه علي إنجاز الشرط
4. ثبوت الخيار مع القدرة علي الإجبار
5. حكم الشرط المتعذر
6. جواز إسقاط الشرط الصحيح
7. حكم الشرط الفاسد
دليل القول بأن الشرط الفاسد، مفسد
أدلة القائل بأن الشرط الفاسد غير مفسد
الاستدلال بالمعمومات
الاستدلال بالروايات
ثبوت الخيار في الشرط الفاسد علي القول بانه ليس بمسفده
إسقاط الشرط الفاسد بعد العقد لتصحيحه علي القول بانه مفسد
المقصد السادس
أحكام الخيار الخمسة
و فيه فصول
الفصل الأول: إرث الخيار
الضابطة في تمييز الحق عن الحكم
الخيار من مقولة الحقوق
الخيار قابل للانتقال
كيفية‌ إرث الخيار مع تعدد الورثة
الفصل الثاني: تصرف ذي الخيار فيما انتقل عنه فسخ
الفصل الثالث: تملك المبيع بالعقد لا به و بانتقضاء الخيار
وجوب التسليم في زمن الخيار
الفصل الرابع: التلف في زمن الخيار ممن لاخيار له
الفصل الخامس: عدم بطلان الخيار بتلف العين
خاتمة‌ المطاف: في الإقالة

موارد بیشتر arrow down icon
سوالی داری بپرس