مدیر مسئول
سيد علي اصغر حسيني ميلاني
آدرس
خيابان صفائيه كوچه بيگدلي ـ كوچه شيرين ـ كوچه 1 پلاك 75
خلاصه کتاب
بعد از بعثت رسول گرامي اسلام صلي الله عليه و آله و سلم معاندين و منافقين نيز به جمع مشركين پيوستند، با اين تفاوت كه مشركين رودروي اسلام ايستاده بودند ولي منافين در جمع مسلمانان بودند و بر عليه اسلام گام بر مي داشتند و بالطبع چالش با آنها سخت تر از مشركين خواهد بود. اين موضوع فقط به عصر ظهور اسلام ختم نشد بلكه در طول تاريخ اسلام فرقه ها و نحله هايي به وجود مي آيند كه كج فهمي در دين به تخريب و تضعيف آن بر مي آيند كه از آن جمله «ابن تيميه» است. «وهابيت» كه با بهره گيري از آرا و عقائد ابن تيميه ظهور پيدا كرده است در بسياري از مباني نيز دچار خطا و اشتباه است كه از آن جمله تشكيك در ايمان امير مومنان عليه السلام، نحوه ي اثبات خلفاي سه گانه بعد از پيامبر صلي الله عليه و آله و سلم، زير سئوال بردن احاديث متواتر، تشكيك در احاديث مربوط به معصومين عليهم السلام و عصمت ايشان، رد كفر معاندين و منافقين صدر اسلام و اثبات ايمان براي ايشان و... البته اين استدلالها براي عوام و ضعيف الايمانها شايد مفيد باشد ولي براي هر صاحب عقل و تدبيري كه كوچيكترين اطلاعاتي از مباحث عقلي و كلامي و ديني داشته باشد فاقد وجاهت بوده و عدم صلاحيت و تدبير عقلي ناقل را اثبات مي كند.
فهرست

كلمة المؤلف
العلاّمة الحلي و منهاج الكرامة
العلامة الحلّي، والده، خاله، نجله، مشايخه
استاذه نصير الدين الطوسي و كلام ابن تيميّة في الطعن عليه
هل كان للطوسي ضلع في قتل المستعصم؟
آراء تلامذة ابن تيميّة في القضية
إطراء العلماء نصير الدين الطوسي
كتاب تجريد الكلام
تنبيه، في ضرورة التحقيق حول دور ابن العلقمي
عود إلي ترجمة العلّامه الحلي و ثناء العلماء عليه
مؤلّفاته الكلاميّة
كتاب منهاج الكرامة
سبب تأليفه
إلتزامه بآداب البحث و قواعد المناظرة
الكتب التي نقل عنها و العلماء الذين اعتمدهم
شرح فصوله
ما ذكره من الدليل علي إمامة علي من العقل
ما ذكره من الدليل علي إمامة علي من الكتاب
ما ذكره من الدليل علي إمامة علي من السنّة
ما ذكره من الدليل علي إمامة علي من أحواله و صفاته
طبعاته
مخطوطاته
شروحه
ترجماته
كلمة ابن تيمية حوله
نظرة إجمالية فيه
دراسات في منهاج السنة
الباب الأوّل
ابن تيمية و القول بالتجسيم و التشبيه
كلام العلّامة في بيان عقيدة الإمامية
كلام الشهرستاني في بيان عقيدة أهل السنّة
كلام الشيخ محمد أبو زهرة
كلمات ابن تيميّة
كلام الزرقاني
كلام الكوثري
كلام الفخر الرازي
كلام الغزّالي
كلام آخر للزرقاني
الحقيقة و المجاز عند ابن تيميّة
أقوال ابن تيميّة في التجسيم و غيره
1. إسناده المكان و الجهة إلي الله
2. قوله بقيام الحوادث بالله
3. زعمه بأنّ كلام الله بصوت و حرف
4. كلامه في الجسم و نسبته لله تعالي
ابن تيميّة و حديث النزول
5. إعتقاده بحوادث لا أول لها و قوله بأزليّة نوع العالم
الباب الثاني
ابن تيمية و عقيدته في قضايا اخري
البناء علي القبور و زيارتها
رؤية الباري
خلق القرآن
أفعال العباد
العصمة
التقية
الشفاعة
البناء علي القبور و زيارتها
البكاء علي الأموات و إقامة العزاء و إنشاء القصائد في الرّثاء
الباب الثالث
ابن تيميّة و الإمامة و الخلافة
1. خلافة أبي بكر و أفضليّته
النص علي أبي بكر
الإجماع عليه
قدّموه لكونه أفضل
2. خلافة عمر و أفضليّته
3. خلافة عثمان و أفضليّته
حول النص علي عثمان
حول الاجماع علي عثمان
الباب الرابع
ابن تيميّة و إمامة علي
إسلامه و جهاده
إسلامه و صلاته قبل الناس
الرافضة عاجزون عن إثبات ايمان علي
بين علي و بين الكفّار و المنافقين
حول جهاده الكفار بسيفه و كونه أشجع الناس
كلّ ما جاء في مواقفه في الغزوات، كذب
علومه و معارفه
كلّ الأدلة من الكتاب والسنّة، كذب
1. نزول (وَ تَعِيَها أُذُنٌ واعِيَةٌ)، كذب
2. حديث: أنا مدينة العلم و علي بابها، كذب
3. حديث: أقضاكم علي، كذب
4. كون ابن عبّاس تلميذا له، كذب
5. ابن مسعود و غيره و من الصحابة لم يأخذوا منه شيئا
6. معاذ أعلم منه بالحلال و الحرام
7. تعلّمه من أبي بكر و عمر
8. له فتاوي كثيرة تخالف النصوص
9. حول قول عمر: لو لا علي لهلك عمر
10. جهله بالسنّة النبوية و الأحكام الشرعية
11. و حتي القرآن قد اختلف، حفظه أو لا؟
12. و حتي في فهمه للقرآن فأبو حنيفة و مالك و أحمد أعلم منه
13. جميع مدائن الإسلام بلغهم العلم عن الرسول من غيره
فضائله و مناقبه في القرآن
نزول: (إِنّما وَلِيّكُمُ اللّهُ) فيه، كذب
نزول: (الّذينَ يُنْفِقُونَ أَمْوالَهُمْ ...) فيه، كذب
نزول: (إِنّما أَنْتَ مُنْذِرٌ وَ لِكُلّ‏ِ قَوْمٍ هادٍ) فيه، كذب
فضائله و مناقبه في السنّة
عدد مناقبه الصحيحة و تكذيب كلمة أحمد بن حنبل
ما اعترف بصحّته و أنكر كونه من الخصائص
1. حديث الراية
2. حديث: أنت منّي و أنا منك
3. صعوده علي منكب النبي لكسر الأصنام
من الفضائل التي كذّبها
حديث: علي مع الحق، كذب
حديث الأشباه، كذب
حديث: و هو ولي كلّ مؤمن بعدي، كذب
حديث: اللهم وال من والاه، كذب
حديث يوم الدار، كذب
حديث: هذا فاروق امّتي، كذب
فأما الحديث هذا الفاروق امّتي
ما كنّا نعرف المنافقين إلاّ ببغضهم عليا، كذب
حديث: مثل أهل بيتي كسفينة نوح، كذب
حديث الطير، مكذوب موضوع
خلافته
الأقوال في خلافته
كثير من الصحابة لم يبايعوه، بل قاتلوه و ناصبوه الخلافة
نسبة الطعن في عدالته إلي رعيّته
عذر من تخلّف عن بيعته أظهر
الخلفاء ثلاثة
الطعن في خلافته
أيّ لطف كان في خلافته؟
أيّ عزّ للإسلام و المسلمين به و بخلافته؟
إنّه قاتل علي الولاية
و هل هناك من النصوص ما يمكن أن يكون دليلا علي خلافته؟
جهاده و قتاله في زمن خلافته
قاتل لأن يطاع هو
كان رأيا رآه و لم يكن عنده نص عليه
لم يكن واجبا و لا مستحبّا
قتل خلقا كثيرا من المسلمين
لم يحصل إلّا زيادة الشرّ و لم يكن فيه أيّ عز
كان قتاله فتنة
ندمه علي القتال
حديث أمره بقتال الناكثين و القاسطين، موضوع
الكذب عليه
شبهة أنه كان الباطن معاديا للنبي
الباب الخامس
ابن تيمية و فاطمة الزهراء و سائر أئمة أهل البيت
1. حول الصديقة فاطمة الزهراء
حديث: إن فاطمة أحصنت ...، كذب
حديث: إنّ الله يغضب لغضبك، كذب
تزويج علي بفاطمة معارض بتزويج عثمان بابنتين
لا عتب من النبي علي عثمان و قد عتب علي علي
خطبة ابنة أبي جهل
كلماته فيما لاقته من الامّة بعد النبي
الهجوم علي بيتها
2. حول الحسنين
عن بعض الرافضة: هما أولاد سلمان الفارسي!!
جاهدا في الله حتي قتلا، كذب
كان الحسن مخالفا لأبيه
ما فعل الحسن كان أفضل ممّا فعل الحسين
لم يكن في فعل الحسين مصلحة بل مفسدة
يزيد لم يأمر بقتل الحسين و لم يسب أهل البيت
تنظير ما فعل بأهل البيت بما فعل بعائشة
معارضة الحديث في عذاب قاتل الحسين بكلام للنواصب
3. تكذيبه فضائل أهل البيت
نزول سورة هل أتي فيهم، كذب
التشكيك في حديث الثقلين و أنه لا أمر باتّباع العترة
4. حول سائر الأئمة الاثني عشر
تسمية رسول الله علي بن الحسين بـ (سيد العابدين) لا أصل له
أخذ علي بن الحسين من فلان و فلانة
صلاته ألف ركعة، كذب، لايمكن بحال
تسمية رسول الله محمّد بن علي بـ (الباقر) حديث موضوع
الزهري أعلم منه
أخذه العلم عن فلان و فلان و أبي هريرة
جعفر بن محمّد، قرأ عليه أبو حنيفة، كذب
علي بن الحسين، و محمّد بن علي، و جعفر بن محمّد، في الأمّة خلق كثير مثلهم و أفضل منهم
توبة بشر الحافي علي يد موسي بن جعفر، كذب
قصة شقيق البلخي، كذب
إن الرضا كان أزهد الناس و أعلمهم في زمانه، دعوي بلا دليل
كون معروف خادما له، كذب
لم يجعله المأمون وليّ عهده
أبيات أبي نؤاس المعروف بالفجور، لا تثبت فضيلة له
خبر الجواد مع يحيي بن أكثم، كذب
فتوي الهادي في نذر المتوكّل، كذب أو جهل
كون الحسن العسكري عالما زاهدا، روت عنه العامّة كثيرا، كذب
5. حول الإمام الثاني عشر، المهدي المنتظر
من حماقة الشيعة: الإعتقاد به
لا سبيل إليه فالإيمان به تكليف بما لا يطاق
القول بوجوب اتّباعه غاية الجهل و الضلال
أي لطف و مصلحة يحصل به؟
كلّ من تولّي الامور برّا أو فاجرا خير منه
المدّعون للمهدويّة خير منه
حصل باعتقاد وجوده الشرّ و الفساد
مات الحسن و العسكري بدون نسل و عقب
6. حول الأئمة الاثني عشر
المشابهة بين عقيدة النصاري في الحواريين و عقيدة الشيعة في الاثني عشر
الطعن في إمامتهم
العطن في علمهم و دينهم
لم يحصل بأحد منهم مقاصد الإمامة
جوابه عن حديث: الأئمة اثنا عشر
من نصوص الحديث
7. ما نسبه إلي الأئمة من العقائد
رؤية الباري
القدر
القرآن غير مخلوق
لا نصّ علي علي و لا عصمة للأئمة
الرأي و القياس و الإستحسان
الباب السادس
ابن تيمية و رجالات الاسرة الهاشمية و الشيعة الأوائل من أصحاب النبي و الأئمة
قول الشيعة الأوائل و أولاد الأئمة بأفضلية أبي بكر و عمر
سيدنا أبوطالب عليه السّلام
ابوذر
سكن الربذة و مات بها
حديث: ما أقلت الغبراء ... ضعيف بل موضوع
عمّار
حديث: تقتل عمّارا الفئة الباغية
كذبوا علي أي بذر و سلمان و عمّار و غيرهم
عبدالله بن العبّاس
كان يفضّل أبابكر و عمر
كان لا يجوب اتّباع علي
كان فتي بقولهما و يقدّمه علي قول علي
كان يوالي غير شيعة علي
كان يعيب عليّا
أخذه أموال البصرة و قوله لعلي: ما فعلته دون ما فعلته من سفك دماء المسلمين
كونه تلميذ علي، باطل نازع عليا في مسائل
معني: الرزية كلّ الرزيّة
زيد بن علي بن الحسين
كان يتولّي أبابكر و عمر
أولاد الأئمة و أعلام بني هاشم
يفضّلونهما علي علي
محمّد بن أبي بكر
أتي حدّا فجلده عثمان فبقي في نفسه عليه
كان من رجال الفتنة
معاوية خير منه و أعلم و أدين
مروان أفضل منه
دعت عليه عائشة فاحرق بالنار بمصر
الأشتر النخعي و هاشم المرقال و أمثالهما
المختار بن أبي عبيدة الثقفي
كذّاب ادّعي النبوة
الحجاج خير من المختار
الباب السابع
ابن تيمية و شيعة أهل البيت
مقدمة
تحاملاته علي الإمامية و اتّهاماته لهم
1. ما نقله عن الشعبي
2. الرفض و من ابتدع مذهب الرافضة
3. عبدالله بن سبأ شيخ الرافضة
4. الشيعة تتولّي مسيلمة
5. حماقات الشيعة
6. المشابهات بين الشيعة و بين اليهود و النصاري
7. الرافضة لا تعتني بالقرآن و السنّة
8. الرافضة لا تصلّي جمعة و لا جماعة مطلقا
9. المقارنة بين الشيعة و بين الخوارج و النواصب
تحاملاته علي العلامة و أعلام الإمامية و اتّهامهم
الباب الثامن
ابن تيمية و المناوئون لعلي و أهل البيت
1. دفاعه عن المشايخ الثلاثة
2. دفاعه عن الصحابة جميعا
3. دفاعه عن بني اميّة
4. دفاعه عن بني العبّاس
5. دفاعه عن الولاة الظلمة
6. دفاعه عن الذين قاتلوا عليّا، و عن الذين لم يقاتلوا معه
7. دفاعه عن أئمة المذاهب الأربعة
8. دفاعه عن المنافقين
9. دفاعه عن النواصب
10. دفاعه عن الخوارج
معاوية
حديث: تقتلك الفئة الباغية
معاوية‌ مجتهد
حديث لعنه و قتله، كذب
كان من أحسن الناس سيرة
زياد بن أبي سفيان
يزيد بن معاوية
لم يأمر بقتل الحسين
لم يقصد إهانة الكعبة
لم يقتل جميع الأشراف في الحرّة و لا بلغ عدد القتلي 10000
غزوه القسطنطينية
خالد بن الوليد
الحجاج بن يوسف
ابن ملجم المرادي
كان من أعبد الناس
محمود بن سبكتكين
الباب التاسع
ابن تيميّة و مناهجه في منهاجه
1. الخلط بين المذاهب
2. المعارضة
معارضة قول الشيعة الاثني عشرية بقول أهل السنّة
معارضة قول الشيعة الاثني عشرية بقول غير الاثني عشرية
معارضة استدلال الشيعة الاثني عشرية بقول النواصب
3. التنظير و القياس غير الصحيح
4. النقض غير الوارد
5. التكذيب للحقائق
6. الإنكار للثوابت
7. الكذب الواضح
8. المغالطة الفاضحة
9. الاستطراد و الخروج عن البحث
10. الإقرار ببعض الحق
11. الاستدلال بخارج الصحاح، أما في مقام الرد فيقول: ليس في الصحيحين
12. التكرار الممل
13. الإطناب لئلّا يظهر إقراره بما قاله العلّامة
14. المطالبة بالسند الصحيح مع الاستدلال بالمرسل و ما لا سند له
15. ردّ السند الصحيح المتّصل بدعوي الإرسال
16. إنتقاؤه أقوال الحاقدين
17. مواقفه من العلماء و الكتب
من الكتب التي احتجّ بها
من الكتب التي طعن فيها
تناقضاته
18. السبّ و الشتم
19. التجاهل أو سوء الفهم
20. التناقض البيّن
الباب العاشر
ابن تيمية و مواقف العلماء منه
كلمات في منهاج السنّة
بعض النصوص في ابن تيمية و أسماء بعض من انحرف عنه
صفي الدين الهندي
ابن الزملكاني
أبو حيان الأندلسي
الذهبي
تقي الدين السبكي
صلاح الدين العلائي
صلاح الدين الصفدي
اليافعي
تاج الدين السبكي
أبو زرعة العراقي
أبو بكر الحصني
ابن حجر العسقلاني
ابن حجر المكي
الغماري
التهانوي
أسماء مستخرجة من كتاب (الدرر الكامنة)
أسماء بعض من ناظر ابن تيميّة أو ردّ عليه
أسماء بعض الكتب المؤلّفة في الردّ عليه من أهل السنّة
ردود الإمامية علي منهاج السنّة
فهرست مصادر الكتاب

دراسات في منهاج السنه مدخل لشرح منهاج الكرامه

  • نویسنده : حسيني ميلاني سيد علي
  • سال چاپ : 1386
  • قطع کتاب : وزیری
  • چاپخانه وفا
  • تیراژ 1000 نسخه
  • شابک 978-964-2501-01-5
  • زبان کتاب : عربی
کتاب برای فروش فعلا موجود نیست