قرآن ، احادیث و زیارات دین اهل بیت (ع) فرهنگ و هنر سبک زندگی ادبیات علوم کتب خارجی کودک و نوجوان

ولايه الأمر في عصر الغيبه

نویسنده: آيت الله العظمي سيد كاظم حسيني حائري

خلاصه کتاب

تا پايان عصر غيبت صغري ولايت مطلقه بر عهده تك تك معصومين عليهم السلام بود. بعد از عصر غيبت كه بنا به مصالح و ضرورياتي حادث شده است، طبق احاديث اين ولايت به صورت عام نه خاص به فقها و علماي شيعه واگذار گرديده، تا طبق مصالح و موضوعات مبتلا به جامعه اسلامي تصميم گرفته شود. در حال حاضر فقهاي شيعه با الهام گرفتن از مكتب وحي مي كوشند اين امر مهم را در حد توان خود به سود جامعه اسلامي رقم بزنند هر چند كه ايشان مصون از خطا نيستند زيرا تنها معصومين عليهم السلام هستند كه هيچ خطا و لغزشي در امرشان نمي باشد. كتاب حاضر كوشيده است نحوه امارت ولي فقيه در عصر غيبت در عصر غيبت را با طرح موضوعاتي تشريح كرده باشد. كتاب حاضر در چند بخشي اين موضوع را بررسي كرده كه عبارتند از: شبهات پيرامون اقامه حكم اسلامي در عصر غيبت، فقاهت شرط حاكميت مدير جامعه اسلامي، چگونگي انتخاب در عصر ولايت فقيه، شوراي همفكري ، چگونگي نفوذ حكم فقيه در قبال ساير فقها و نگرشي در مورد چگونگي خطاي فقيه.


این کتاب فعلا موجود نیست . برای سفارش این کتاب با شماره های 09907632009 - 02537743160 تماس بگیرید. منتظر تماس شما هستیم.
ارسال به سراسر ایران
تضمین رضایت
سفارش تلفنی 025-37743160

كلمة المجمع
التعريف بهذا الكتاب
المقدمة: شبهات حول إقامة الحكم الإسلامي في عصر الغيبة
شبهة عدم إمكان الانتصار في عصر الغيبة
تساوي الأمم في الطاقات الأوليّة
إطلاق الأدلة في أجواء المدرسة الإسلاميّة
شبهة الشك في القدره
شواهد ضد إطلاق الأدلّة
حكمه الغيبة
أخبار اختصاص الجهاد بزمن الحضور
المسائل المبحوثه في هذا الكتاب
الفقه رئيس الدولة الإسلامية في عصر الغيبة
الأساس الفقهي لولاية الفقيه
1. علي أساس مبدا الأمور الحسبية
شرط الفقاهة في ضوء الدليل
شرط الفقاهة في ضوء القدر المتيقّن
2. علي أساس الأدلة اللنظية لوجوب إقامة الحكم
3. علي أساس النص علي ولاية الفقيه
سند الحديث
دلالة الحديث
مع الأستاذ الشهيد رحمة الله
المؤشرات العامّة لا تجاه العناصر المتحركة
مدي الانتخاب مع إطلاق المنتخب
دليل الانتخاب مع إجماع المنتخب
التمسك بادلة البيعة لمشروعية الانتخاب
الترجيح بالانتخاب بعد فرض صلاحيّة الولاية
التمسك بما ورد في(الرضا من آل محمدصلي الله عليه و آله)
انتخاب غير افقيه
الفقيه غير المنتخب
شوري القياده
إبطال فكرة الشوري بالنصوص
إبطال فكرة الشوري بقصور الدليل
المرجعية و الولاية
ادلّة عدم جواز الفصل
نفوذ حكم الولي علي سائر الفقهاء
حالة العلم بخطأ الولي
الحكم الولائي و الحكم الكاشف
حالة العلم بالحرمة
حالة العلم بخطأ المستند
حالة العلم بخطأ القاضي
الفهرس